حركة الإصلاح الوطني بالمسيلة تنظم ندوة سياسية.

نشط اليوم السبت رئيس الحركة الأستاذ فيلالي غويني بعاصمة الخضنة ندوة تأطيرية لاطارات الحركة و مناضلوها بالولاية .

اللقاء كان فرصة لقيادة الحركة للوقوف على التحضيرات الجارية بالولاية للمشاركة في التشريعيات المقبلة و كذا تدارس أهم الصعوبات المسجلة بالولاية منذ استدعاء الهيئة الناخبة الى اليوم .

رئيس الحركة أعلن من ولاية المسيلة تمكن الحركة من توفير الشروط القانونية المتعلقة بعدد التوقيعات المطلوبة و كذا تحاوز الحد الأدنى من عدد الولايات المشترطة بقدر كبير على المستوى الوطني ما سيسمح للحركة بالمشاركة بقوائم مرشحيها على مستوى كل الولايات و وسط الجالية بالخارج .

رئيس الحركة دعا من المسيلة أيضا إلى ترشيد الترشيحات و حث على التعاون و التكامل بين مكاتب الحركة الولائية و بين الفاعلين من النشطاء السياسيين في المجتمع المدني و فتح الأبواب أمام الراغبين منهم في الترشح موضحا بأن ترشيد عدد القوائم على مستوى الولايات سيعزز نجاح الشباب للوصول إلى البرلمان المقبل فجمع الأوعية الانتخابية يضمن حظوظا أوفر للشباب و حتى لا تقصى القوائم الشبابية عند احتساب عتبة الخمسة في المائة (5 %) و تضيع بذلك على الشباب فرصة غير مسبوقة.

التعليقات مغلقة.