تصريح اعلامي على إثر عودة السيد رئيس الجمهورية


– يعبّر السيد رئيس حركة الإصلاح الوطني الأستاذ فيلالي غويني عن ارتياح الحركة الكبير بعودة السّيد رئيس الجمهورية سالما ، معافى إلى أرض الوطن بعد استكمال فترة علاجه و اجراءه عميلية جراحية ناجحة .

– و يهنئ ‏باسم حركة الإصلاح الوطني كل الجزائريين بذلك ، داعين بالشفاء لجميع المرضى و المصابين.

– ويؤكد مواصلة الحركة مسارها الوطني الخالص بالحضور الفاعل و المساهمة في كل الاستحقاقات الوطنية و دعم كل المجهودات المبذولة لتحقيق المشروع الوطني الأصيل في رحاب الجزائر الجديدة ، مذّكرا بمشاركة الحركة في كل ورشاتها السياسية و الاقتصادية والاجتماعية .

– مجدّدا الدعوة إلى تقوية الجبهة الداخلية لمواجهة كل التحديات و التصدي لمختلف المؤامرات الخارجية ، في ظل تداعيات ترسيم العلاقات بين المغرب والصهاينة و انكشاف المزيد من خيوط التآمر على الجزائر من الداخل و الخارج .

الجزائر يوم 12 فيفري 2021 .

الأمانة الوطنية للإعلام

لحركة الإصلاح الوطني

التعليقات مغلقة.